التعليم في الطين

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨

بسم الله الرحمن الرحيم

نظرا للعديد من الظروض ترافق معها الأجواء المحيطة بالعمل الإعلامي في مصر و كذلك مع استمرار حجب محتوي المؤسسة عن الوصول للجمهور قررت إدارة مؤسسة البديل تعليق و تجميد موقع البديل و منصاته الإعلامية وإيقاف بث كافة أنواع المحتوي المرئي و المكتوب لحين إشعار آخر

ونعتذر لجمهورنا ومتابعينا عن عدم قدرتنا علي الاستمرار في الوضع الحالي علي أمل العودة يوما ما إن شاء الله تعالي

البديل ٢٢ إبريل ٢٠١٨


التعليم في الطين

«اطلبوا العلم ولو في الطين»، عبارة أطلقها مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي، تعليقًا منهم على غرق مدارس المحروسة بمختلف محافظاتها، والبالغ عددها 49.4 ألف مدرسة، تضم ما يزيد عن 18 مليون طالب وطالبة بالمراحل التعليمية المختلفة، بحسب الإحصاء السنوي الصادر عن وزارة التربية والتعليم لعام 2014/2013، ولم يتوقف الأمر على غرق المدارس فحسب، بل كشفت السيول بالمحافظات الساحلية عورات المسؤولين الإدارية، فراح الأطفال ضحية الغرق والصعق بالكهرباء فى أغلب المحافظات، وأبرزها البحيرة، الإسكندرية، الغربية، دمياط، ولذلك كان لزامًا علينا إلقاء الضوء على دور المدارس في تأمين الطلاب، وكيف تتعامل الدولة مع الأزمات، وكيف نحمي أبناءنا من الخطر المحيط بهم.